الرئيسية / تقارير واخبار / نهضة الشركات الناشئة في مجال التقنية المالية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

نهضة الشركات الناشئة في مجال التقنية المالية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

نهضة الشركات الناشئة في مجال التقنية المالية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

نهضة الشركات الناشئة في مجال التقنية المالية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

مبادرة التقنية المالية (الفنتك) تعيد تشكيل القطاع المالي والمصرفي من خلال الابتكارات الخارقة. وبدأت البنوك بتجريب تقنيات سلسلة الكتل (البلوك تشين) للحوالات المالية، والشراكة مع شركات ناشئة في مجال الفنتك لتطوير وتقديم خدمات جديدة.

نمى هذا القطاع بشكل كبير في السنوات القليلة الماضية واكتسب أهمية أكبر. وفقاً لتقرير KPMG’s Pulse of Fintech، بلغ حجم التمويل إلى شركات الفنتك مبلغ قدره ٥٧.٩ مليار دولار عبر ٨٧٥ صفقة في النصف الأول من عام ٢٠١٨.

شهدت الشركات الناشئة في مجال الفنتك في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا نمواً سريعاً خاصة في السنوات القليلة الماضية، ومن المتوقع أن تنمو بشكل كبير في السنوات المقبلة لتصل إلى 252 شركة ناشئة بحلول عام 2020، وفقاً لشركة الأبحاث، مينا ريسيرتش بارتنرز.

تعتبر منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا موطناً لما يزيد عن 100 شركة ناشئة في مجال التقنية المالية في 8 قطاعات متنوعة، وفقاً لأبحاث متعمقة أجرتها عرب نت.

في الفترة التي يغطيها هذا البحث (2001 حتى 2017)، نما عدد شركات الفنتك الناشئة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بوتيرة ثابتة بين عامي 2001 و 2012 وأصبح عددها 18 شركة ناشئة معظمها كان مقرها في مصر ولبنان.

ثم شهد قطاع الفنتك في المنطقة زيادة بنسبة 74٪ من إجمالي تجمعات الشركات الناشئة في مجال الفنتك للفترة بين 2012 و 2017. وشهد هذا المجال زيادة قدرها 5 شركات ناشئة تأسست بين عامي 2014 و 2015 مع بإجمالي 58 شركة ناشئة. وتم تأسيس 7 شركات ناشئة إضافية بين عامي 2016 و 2017. وفي عام 2017 وحده، تم تأسيس 20 شركة ناشئة في مجال الفنتك في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا – وهو أعلى عدد من الشركات الناشئة التي تأسست منذ عام خلال الفترة التي شملتها أبحاثنا المتعمقة.

وتتركز الشركات الناشئة في مجال الفنتك في أربعة بلدان رئيسية (الإمارات العربية المتحدة، ومصر، ولبنان، والأردن) تساهم في 83٪ من إجمالي عدد الشركات الناشئة. تستضيف الإمارات العربية المتحدة النسبة الأكبر من جميع الشركات الناشئة في مجال الفنتك (38٪)، في حين وصل مجموعها في مصر، ولبنان، والأردن معاً إلى 45٪ أخرى.

مع اعتماد رؤية الإمارات 2020، زادت من عدد الشركات الناشئة في مجال الفنتك التي يتم تأسيسها كل عام لتحقيق رؤيتها في أن تصبح غير نقدية بحلول عام 2020. ووضعت الشركات الناشئة في مجال التقنية المالية بدولة الإمارات العربية المتحدة بدائل مبتكرة، خاصة للمدفوعات، لتحقيق رؤية الدولة.

ومن خلال استخدام التقنيات الخارقة ونماذج الأعمال المبتكرة، تم تصنيف الشركات الناشئة في مجال الفنتك في 9 فئات ولدى كل منها أغراض وحلول مختلفة للمشاكل المالية. تتراوح الفئات بين المدفوعات إلى إدارة الثروات، والخدمات المصرفية الرقمية، والتمويل الجماعي، والخدمات المالية للأفراد، والإدارة المالية الشخصية، والعملة المشفرة، وشبكة التواصل الاجتماعي، والتجارة.

في حين تتركز الشركات الناشئة في مجال الفنتك في 5 فئات رئيسية تساهم في 83٪ من الإجمالي، تستحوذ الشركات الناشئة التي تقدم خدمات الدفع ما يزيد عن ثلث العدد الإجمالي – مهيمنة بذلك على قطاع الفنتك. من بين 33٪ من الشركات الناشئة في مجال المدفوعات، تشكل الشركات الناشئة في دولة الإمارات ومصر ما يصل إلى 60٪ من الإجمالي تلك الشركات، حيث يتحول الناس من كونهم معتمدين على النقد إلى عدم الاعتماد على النقد. تتوزع نسبة الـ 40٪ المتبقية على مختلف بلدان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. على الجانب الآخر، تمثل الفئات الأربع الأخرى، وهي إدارة الثروات، والخدمات المصرفية الرقمية، والتمويل الجماعي، والخدمات المالية للأفراد، نسبة 50٪ من الإجمالي.

تقدم الشركات الناشئة في مجال المدفوعات للأشخاص إمكانية إرسال الأموال أو دفع مقابل الخدمات عبر الإنترنت دون الحاجة إلى الانتقال إلى البنوك بطريقة سلسة وغير نقدية. أحد الأمثلة على مثل هذه الشركات الناشئة هي شركة بيم (Beam)، التي استحوذت عليها مؤخراً شركة التجزئة العملاقة في دبي – ماجد الفطيم.

كما تقدم الشركة الناشئة في مجال إدارة الثروات للأفراد والشركات التجارية خدمات تتراوح بين المشورة المالية والاستثمارية، إلى الخدمات المحاسبية والضريبية، والتخطيط التقاعدي، والتخطيط القانوني أو العقاري. مثال على هذه الشركات الناشئة هو POSRocket الأردنية.

أما الشركات الناشئة في مجال الخدمات المصرفية الرقمية هي الشركات التي تُرقّم جميع الأنشطة المصرفية التقليدية مثل الإيداعات النقدية وعمليات السحب والتحويلات؛ والادخار؛ وإدارة القروض، ودفع الفواتير وخدمات الحساب مثل بنك Bank Clearly وتطبيق pinpay.

كذلك الحال بالنسبة لشركة ذومال و لوا، تساعد الشركات الناشئة في مجال التمويل الجماعي الأفراد على جمع الأموال/التمويل لمشروع أو حملة معينة.

ومن خلال استهداف الأسواق المختلفة، فإن الشركات الناشئة في مجال الخدمات المالية للتجزئة تقدم للأفراد والشركات طرقًا سريعة ورقمية لإدارة الخدمات المختلفة للأفراد والدفع مقابلها. ويعتبر تطبيق أجار أونلاين، الذي يستهدف سوق العقارات، وموقع كارشورانس  (Carsurance)، الذي يستهدف قطاع السيارات، مثالين على مثل هذه الشركات الناشئة.

وبدلاً من الذهاب شخصياً إلى مستشار مالي للحصول على المشورة، فإن الشركات الناشئة في مجال الإدارة المالية الشخصية تزود الأفراد بالقدرة على الحصول على المشورة بشأن أموالهم ووضع ميزانيتهم في أي مكان وفي أي وقت مثل Jellyfish الكائن مقرها في بيروت.

تزود الشركات الناشئة في مجال العملة المشفرة الأفراد بالقدرة على التعامل مع الأصول الرقمية عبر شبكة سلسة الكتل (blockchain). Arabian Chain و OneGram هما شركتا عملة مشفرة.

في 12 من ديسمبر، ستبدأ عرب نت الرياض بمنتدى Finverse في اليوم الأول من المؤتمر باستكشاف الاتجاهات والابتكارات الجديدة في مجال التقنية المالية والتحولات الناتجة عن الذكاء الاصطناعي. يجمع هذا المنتدى العديد من الخبراء والقادة البارزين في مجال التقنية المالية الذين سيتعمقون في استراتيجيات الابتكار العديدة التي تسعى إليها بنوك الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للاستفادة من الفرص المستقبلية.

نهضة الشركات الناشئة في مجال التقنية المالية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

Source link

عن ᷂حلوى القطن

لحظـہ النضج تبدأ حين تدرك أن العطاء زكاة القدرة , وأن من أحبك لنفسك رأى قليلك كثيرًا , ومن أحبك لنفسـہ لو أحرقت أيامك كلها لأجلـہ لن يرضى

شاهد أيضاً

فايرفوكس 64 يتيح تنظيم التبويبات ويخبرك باستهلاك الطاقة لكل تبويب

فايرفوكس 64 يتيح تنظيم التبويبات ويخبرك باستهلاك الطاقة لكل تبويب أطلقت موزيلا إصدار جديد من …